السبت، 13 مارس، 2010

من الذى لا يحب هيبيشا ؟!؟ (1)



" الكتاب الذى لا يستحق ان تقرأه مرتين لا يستحق أن تقرأه من الاساس"
- أعتقد تولستوى من قال ذلك
و فى الواقع لا أطبق هذا القول كثيرا على الكتب التى أقراها .. ربما فى الماضى ممكن
أما الان ,
فكل الكتب تقريبا فى نظرى تستحق القراءة , لأن الفيصل فى عقل القارىء
ليست فى أفكار الكتاب نفسها
تشبه تماما , عندما تحاور طفلا ساذجا , و يلهمك
بافكار جديدة
او على الاقل يجعلك تفكر على نحو محتلف بشكل ما

لكن

أطبق هذا القول مع بعض التعديل على الأفلام التى أشاهدها
تعديل , سببه أنك لن تتمكن من تقدير او معرفة قيمة الفيلم أو مدى استحقاقه للمشاهدة إلا بعد مشاهدتك شخصيا له أو سماعك عنه من مصدر ثقة و كفء , و الأهم ذواقة للسينما ( و دى مشكلة تانية)

و هذا الفيلم سمعت عنه كتيرا من ساعة ما عمل الازمة المتوقعة بطبيعة الحال و طبيعة واقعنا المريض
و ضجة كبيرة أثارها .. قالوا انه بيشوه سمعة مصر النضيفة أبداً و غصباً
و سمعة المسيحية و المسيحين الاوائل
و انه ممنوع عرضه فيها و انه و انه و انه

و الاسباب الكتيرة دى معروفة عندنا و الطريف انها
بتخلى قلب الواحد يرق و تحمسه أكتر انه يسعى يشوف ايه الحكاية
و اللى خللى قلبى يرق أكتر انه عن
Hypatia.. هيبيشا
زى ما بينادوها فى الفيلم
او هيباتيا كما يترجمها البعض للعربية !!
زوجة الفلسفة العذراء , كما كانت تلقب
فيلسوفة الاسكندرية الجميلة , و عالمة الرياضيات و الفلك
و ضحية الجهل و التعصب باسم الدين , تعددت الروايات حول مقتلها .. الشائع أنه تم ذبحها و التمثيل بجثتها بشكل بشع
و يقال حرقها و حرق مؤلفاتها على أيدى المسيحين
و يقول العديد من المؤرخين أنها بمثابة الضحية الأولى لما بات يعرف لاحقا بمحاكم التفتيش المسيحية
او محاكمة الساحرات !!


الفيلم العبقرى من اخراج الاسبانى العبقرى اللى من اصل تشيلى زى ما مكتوب فى سيرته " اليخاندرو أمينابار" Alejandro Amenábar
المخرج المبدع البديع , ليس مجرد مخرج و السلام .. أحسه رجل فكر عنده فكرة , ( عامل دماغ يعنى)
قرأت قبل ذلك , أنه هجر العالم و ارتحل الى جزيرة صغيرة يراقب الكواكب و النجوم و يدرس الفلك , و يتعلم الموسيقى بطريقة عصامية
هذا المخرج دخل دماغى من أول فيلم شاهدته ليه و من ساعتها و انا محافظ على مكانه فى دماغى
و فيلمه القديم اسمه Mar adentro أو "فى عرض البحر"
و اللى خلانى اقتنع بالممثل الاسبانى , و الفيلم اسبانى , خافير باردم اللى بيمثل فى الفيلم و باختصار
دور واحد عنده شلل رباعى , وبقاله اكتر من 28 سنة بيحاول يكسب قضية رافعها عشان يكسب حقه فى الموت ( الموت الرحيم )..!! و مش لاقى حد يساعده لأن و طبعا , مين يقدر يفهمه و يخلصه من سجنه و حياته الميتة أصلاً
فيلم غاية فى الروعة بتفاصيل و شخصيات مبنية بحرفنة و جمال
يعنى قصة جميلة و مثيرة و يضاف فى الفيلم ده السيناريو اللى كاتبه هو و الموسيقى اللى بيألفها بنفسه
يقال ان بعد عرض هذا الفيلم أرسل ستيفن سبيلبيرج رسالة تهنئة و اشادة بفيلمه

ده نوع الافلام اللى بيجذبنى و يشدنى
الفيلم فى نظرى نوعين , إما يثيرك فكريا او عاطفيا .. سواء بفكرة جديدة او بقضية .. بسؤال او بالتفكير نفسه " تشغيل الدماغ يعنى"
او يمدك بفسحة من الخيال العالى و الدهشة و يعيشك حالة خيالية خاصة او مرحلة تاريخية معينة
فيه انواع تانية طبعا , و دى فى نظرى اللى مش بتستحق المشاهدة من الاساس , زى افلام الرعب الفسيولوجى او افلام البورنو البهيمية

الجميل فى الفيلم ده ان أمينابار عيّشنى الحالتين دول فى الفيلم ده
و بدرجة أكبر لا تقارن فى فيلم هيبيشا اللى اقصده هنا
و الفليمين عن أحداث حقيقية , حصلت بالفعل
يذكر انه هو نفسه بيقول ان افلامه من النوع اللى بتطرح أسئلة مش بتقدم اجابات ...



الفيلم اسمه أجورا Agora , و من الاحداث نفهم انها ساحة مكتبة الاسكندرية .. رمز حرية التعبير و المعتقد او ايا يكن
الفيلم بطولة الجميلة الحلوة ام دم انجليزى بس اداء متين متمكن , لم تجعلنى أشعر للحظة أن هيبيشا قد تكون أخرى غير راشيل وايس التى تقمّصت دورها , و اللى نالت الاوسكار من قبل عن دورها فى فيلم البستانى المخلص the constant gardner

انا مش بحب احكى اى فيلم او الخصه
لانى فى الاصل كتبت عنه كى أدعوك تشاهده
لانه يستحق المشاهدة و اكثر من مرتين كمان

المرة الاولى تشوف القصة و تتعرف الشخصيات المحكمة الثرية بلغة النقد و الواقعية و العديدة , و تستمتع بأحداثه و خط الدراما و السرد
( بداية من هيبشا نفسها , و تلامذتها فى قاعة الدرس بالمكتبة و الذين سيصبحون بعد ذلك مسيحيين للضرورة باعتقادى ثم أبيها مدير المكتبة و ديفيد العبد و العاشق المخلص فى أجمل دور بنظرى بعد دورها ثم رجال الدين المسيحى و اليهودى و الوثنين عبدة زيوس ..)
و الثانية . تحط تحت كل جملة فى السيناريو خطين تلاتة و تدقق على التفاصيل اللى حسيت ان المخرج بيحب يركز عليها سواء بالديكور و شكل العصر الذى يحكيه الفيلم او حوار الشخصيات
فى الفيلم نرى هيبشيا تردد اكثر من مرة " نحن أخوة و ما يجمعنا اكثر مما يفرقنا " , تقصد المعتقدات و الاديان
نفس الجملة التى يقولها ارويستيس لليهود و المسيحين بعد ان يصبح واليا .. أوريستيس , تلميذها و فى نفس الوقت صرّح لها كثيرا بحبه لها و هى تصده برقة و تخبره ان يبحث له عن ملهمة أسمى منها كالموسيقى مثلا
و فى خضم احداث العنف و الصراع بين اصحاب المعتقدات الثلاث , لا نرى هيبشيا مهتمة الا بالنظر للسماء و تأمل النجوم و البحث عن سر حركة الكواكب او العجائب wonders
و هى تتمتم Not havin a centre breaks my heart
حتى مشهد قتلها الذى حوّره الفيلم برومانتيكية رائعة , و جعل ديفيد يقتلها خنقا و هو يحضنها و يبكى
كى يجنّبها الم و عذاب الرجم الذى اتفق المسيحين على تنفيذه عليها
(و فى اعتقادى هنا ربط او توضيح لفكرة فيلمه السايق " فى عرض البحر" .. توضيح لتصوره حول الموت الرحيم .. لأن ديفيد لم يفعل سوى ذلك .. منحها فرصة الموت الرحيم .... على الاقل تبقى فكرة مثيرة للفكر و التأمل ) !!!
فى المرة الثالثة , تشاهده و فى خلفيتك واقعنا نحن
فى هذا العصر
و هذا الزمن

بعدها يمكن نقعد نشرب كأس فى صحة هيبيشا و ننشد أغانى الشوق و الحنين ل(أجورا) مماثلة
و العصر الذهبى لاسكندريتنا الخالدة .. خلود الفكر و المعرفة


هناك 6 تعليقات:

  1. حديثك عن الفيلم أثار انتباهي لأنى من هواة السينما سأحاول البحث عنه ومشاهدته...
    كما اني سررت لمرورك على مدونتي المتواضعة التي لا اجد لها الوقت الكافي فى الفترة الحالية..
    وسأمدك مرة اخري بعناوين أفلام مميزة ان شاءت الظروف..
    مع تحياتى ودمت سالماً

    ردحذف
  2. نور الحياة

    شكرا لطلتك الجميلة
    و آمل أن تتمكنى من مشاهدة الفيلم قريبا.. سيعجبك لا شك

    أعجبتنى مدونتك و الأفكار التى تطرحيها, و أنتظر مواضيعك القادمة

    تحيتى البيضاء
    و كل المودة

    ردحذف
  3. hi
    انا شفت الفيلم مؤخرا الحقيقة رائع صوت وصورة افضل مشاهدة عندما قالت اجورا ( انا اؤمن بالفلسفة ) وعندما كان المؤمنون يتجادلون الارض كروية لا مسكحة فقط الله يعلم هذه الاشياء ! الحوار كان جيد جدا ويشبة لحد كبير ما يحدث فى زمننا الحالى من قطعنة و حجر على الفنون باسم الاديان

    ردحذف
  4. Hi Kontiki

    عندك حق فعلا.. كأن الفيلم إسقاط كامل الأوصاف على ما يجرى هنا و الآن

    من ضمن أمنياتى أن يشاهد الجميع هذا الفيلم ويتأملوه قليلاً

    ردحذف
  5. غير معرف4:36 ص

    صباح الاخير اميروووف
    عندك فكرة ازاي اقدر اشوف الفيلم اونلاين ؟؟؟؟؟

    ردحذف
  6. مساء الخير يا عزيزى
    للأسف ليست عندى دراية بالمشاهدة أونلاين
    لكن يمكنك تحميله عبر ملف تورنت:
    http://thepiratebay.se/torrent/5901999/Agora_%5B2009%5D_DVDRip_XviD-360
    والتورنت أفضل, فهو فيلم يستحق الإقتناء

    تحياتى

    ردحذف