الثلاثاء، 19 مارس، 2013

الإلـه الفنّـان


 ومِـن المضحِـك أَن تكُون الأعمَـال الفنيّـة التى تُصـوّر المعجـزات الدّينيـة "الخرافيّـة" أكثرُ إعجَــازاّ، أَو ربمـا هِى المعجـزة الوَحيـدة الحقيقية فى الأمـرِ
 إذَا إِستثنينَـا ما يفعلُــه الدّيــن وخرافاته بعقـولِ المؤمنيِن وحسّهـم مِن إِعجـاز تخريبـىّ وتَدميـرى لكُـل ما هو جَميـل.
بمعنى أخر،
  الإله الحقيقى هو الإنسان نفسـه وتلك المعجزات هى خيال هذا الإنسان عندما شطح!



ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق